وزارة السياحة والاثار تعقد دورة استدراكية للأدلاء السياحيين

0

عقدت وزارة السياحة والاثار وبالشراكة مع نقابة أدلاء السياحة العربية وبتمويل من مؤسسه هانز زايدل الألمانية دورة بمسار وادي قانا السياحي البيئي، حيث تعتبر هذه الدورة الاستدراكية الثالثة التي تعقدها الوزارة لهذا العام.

وشملت الدورة تعريف الادلاء على ما يحتضنه مسار وادي قانا من تنوع بيئي ونباتي وحيواني وطيور، حيث تشكل المسارات البيئية أحد الأنماط السياحية الجديدة التي تنتهجها فلسطين لإثراء وتطوير السلة السياحية الفلسطينية بهدف جذب وفود سياحية جديدة الى فلسطين، حيث تعتبر الدورات والتي تعقدها وزارة السياحة والاثار بشكل دوري ضمن سياسات الوزارة للنهوض بالواقع السياحي في فلسطين ورفع مستوى اداء الأدلاء السياحيين والاستمرار بسياسات تطوير كافة اجزاء القطاع السياحي الفلسطيني، وبهدف إنعاش وتجديد المعلومات للأدلاء السياحيين المرخصين حول المواقع الاثرية والتراثية وأخر المكتشفات والانماط السياحية .

من جهته فقد اكدت أسامة ستيتي ق.أ مدير عام الإدارة العامة للخدمات السياحية على اهمية الدورات الاستدراكية وما يتخللها من محاضرات وجولات ميدانية، وما لها قيمة معلوماتية كبيرة للأدلاء السياحيين الذين يمثلون الواجهة السياحية الامامية لفلسطين وضرورة وجود أدلاء سياحيين مختصين بالأنماط السياحية الجديدة التي تنتهجها فلسطين جنبا الى جنب بالمعلومات التاريخية والثقافية والسياسية والمهارات والتقنيات اللازمة امام السياح القادمين لزيارة فلسطين.

واكد ستيتي على ان الدورات الاستدراكية تعتبر متطلب إجباري وشرط أساسي لتجديد الترخيص السنوي للأدلاء السياحيين الفلسطينيين، وتهدف الى تحسين مستوى الخدمة السياحية المقدمة للسائح وتطوير وتعزيز قدرات وتحديث معلومات الأدلاء السياحيين والذين يمثلون الواجهة السياحية لفلسطين.

وبدورها فقد أشادت نقابة أدلاء السياحة العربية بجهود الوزارة للنهوض بالدليل السياحي، مؤكداً على ضرورة استمرار الشراكة والتعاون مع وزارة السياحة والاثار في مختلف المجالات، ليكون الدليل هو الواجهة الامامية لفلسطين والشريك الاساسي في نقل الصورة الحقيقية لزوار فلسطين.

وشملت الدورة محاضرة بعنوان السياحة البديلة مفاهيم وتطبيقات (المحميات الطبيعية نموذجاً) بالإضافة لمحاضرة بعنوان الدليل السياحي ما بين خصائصه ودوره في الترويج للسياحة البديلة

شـــارك

أضف تعليق