لقاء في بلدية بيت لحم حول الخطة التنموية الاستراتيجية للمدينة

0

بيت لحم-  نظمت بلدية بيت لحم بالتعاون مع وزارة الحكم المحلي، اليوم الإثنين في دار البلدية، اللقاء المجتمعي الأول للإعلان عن بدء عملية إعداد الخطة التنموية الإستراتيجية لمدينة بيت لحم للأعوام 2018 – 2021.

جاء ذلك من منطلق الحرص على تطوير المدينة، وتعزيز مبادئ الحكم الرشيد والمواطنة الصالحة فيها، ودعماً للعملية التنموية الإقتصادية والإجتماعية المحلية وتحسين جودة الخدمات المقدمة للمواطنين، وحضر اللقاء عدد من الشخصيات الإعتبارية وممثلي المؤسسات المجتمعية المختلفة وأهالي المدينة وأعضاء المجلس البلدي ومدير عام البلدية.
وافتتح اللقاء بالنشيد الوطني الفلسطيني تبعه كلمة نائب رئيس البلدية حنا حنانيا الذي رحب بالحضور، مشيرا الى أن مشروع إعداد الخطة نابع من حرص البلدية على توظيف التخطيط التنموي المحلي المبني على منهج علمي يُستخدم لبلورة الأولويات والأهداف والبرامج والمشاريع التنموية للهيئات المحلية خلال فترة زمنية معينة، بما يتماشى مع تطلعات السكان والأخذ بعين الإعتبار المواد المتاحة والمعيقات المحتملة.
وأكد حنانيا على أن بناء أي مجتمع مزدهر يبدأ بوضع خطة عمل تتبع خطوات شاملة لبناء مدينة ترقى بالمعايير التي يستحقها أبناؤها.
ونقل مدير عام التنمية والتخطيط في محافظة بيت لحم م. عصام الحايك تحيات المحافظ اللواء جبرين البكري، معربا عن الإهتمام التام من قبل السلطة الفلسطينية بموضوع إعداد الخطط التنموية الإستراتيجية لتحديد الإحتياجات التنموية، وتمنى التوفيق لبلدية بيت لحم في إعداد هذه الخطة.
وأكد مدير عام الحكم المحلي شكري ردايدة أن بيت لحم هي مدينة مهمة تاريخيا ودينيا وسياسيا وأن البدء بهذه الخطة مهم للمواطن والمدينة،
وأشار أن التخطيط هو مبدأ علمي، يساهم في التطوير والتنمية.واستعرضت منسقة الخطة التنموية الإستراتيجية أ. رائدة حنانيا مراحل إعداد الخطة التنموية الإستراتيجية وأهمية التخطيط التنموي المحلي وعوامل نجاحه،
واستعرض المستشار المؤسسي للبلديات في منطقة الجنوب في مشروع مجتمعات مزدهرة م. فؤاد التميمي أدوار المشاركين ومسؤولية اللجان المختلفة،
كما تم في ختام اللقاء ترشيح أعضاء لجان العمل التخصصية بحسب اللجان ولجنة أصحاب العلاقة.
شـــارك

أضف تعليق