تعاون سياحي بين فلسطين والتشيك

0

تعاون سياحي بين فلسطين والتشيك

استقبلت وزيرة السياحة والاثار السيدة رُلى معايعة سفير جمهورية التشيك لدى دولة فلسطين السيد بيتر ستاري وذلك في مقر وزارة السياحة والاثار بمدينة بيت لحم.

 ورحبت الوزيرة معايعة بالسفير ستاري، مهنئة اياه على المنصب الجديد كسفير لجمهورية التشيك لدى دولة فلسطين، مؤكدة تطلعها للعمل المشترك بين الجانبين وبالأخص في المجال السياحي ومجال التراث الثقافي.

وتطرقت معايعة للحديث حول مشاركة دولة فلسطين مؤخرا في المؤتمر السياحي الدولي في جمهورية التشيك، والنجاح الكبير في التشبيك بين وكالات السياحة بين الجانبين وتعريف المجتمع التشيكي بمقومات السياحة في فلسطين وتوطيد العلاقات الثنائية.

وتحدثت معايعة عن الدور الذي حظيت به العلاقات الثنائية بين دولة فلسطين وجمهورية التشيك، مشيرةً إلى أن مشاركة فلسطين للعام الثاني على التوالي، في معرض السياحة الدولي، تعد إحدى الخطوات التراكمية، لتعزيز العلاقات بين البلدين.

واستعرضت الوزيرة معايعة صورة ما تقوم به الوزارة للنهوض بالسياحة الفلسطينية والحفاظ على التراث الثقافي، من خلال الترويج لفلسطين كمقصد سياحي مستقل، والمشاركة في المعارض السياحية الدولية وفتح اسواق جديدة للسياحة الوافدة لفلسطين. وذلك لتحقيق نمو في اعداد هذه الوفود وفي نسبة الاشغال الفندقي، مؤكدة ضرورة اشتمال البرامج السياحية التشيكية على زيارة فلسطين، هذا المقصد السياحي المهم دينيا وتاريخيا وعالميا، حيث سيكون لهذه الزيارات الاثر الكبير في رفد القطاع السياحي الفلسطيني بوفود سياحية جديد من شانها رفع نسب الوفود السياحية القادمة لفلسطين.

وتباحث الطرفان في اليات تفعيل السياحة البينية بين البلدين، علاوة على تنظيم زيارة ميدانية تعريفية للقطاع السياحي التشيكي الى فلسطين للتعرف عن كثب على مقومات القطاع السياحي الفلسطيني وما يمتلكه من امكانيات تؤهله ليكون القطاع السياحي الاهم على مستوى المنطقة، بالإضافة لسبل تدعيم وتحقيق التشبيك المباشر بين القطاع السياحي الفلسطيني ونظيرة التشيكي.

وبدورة فقد أكد السفير التشيكي على شكره للوزيرة معايعة، مؤكدا على ضرورة تكثيف الجهود المشتركة تحقيق التشبيك المباشر بين الجانبين في المجال السياحي ومجال التراث الثقافي، متحدثا عن الارتياح الكبير من مشاركة فلسطين هذا العام في المعرض السياحي الدولي في براغ.

شـــارك

أضف تعليق