محافظة بيت لحم تعقد مؤتمرا توعويا في اليوم العالمي لمكافحة الالغام

0

 

بيت لحم – افتتحت اليوم الاربعاء محافظة بيت لحم مؤتمرا توعويا لمكافحة الالغام تحت رعاية الدكتور رامي الحمد الله رئيس الوزراء الفلسطيني الذي أقامه المركز الفلسطيني لمكافحة الالغام بحضور مفتي الاجهزة الامنية محمد صلاح ومدير مؤسسة unmas  لمكافحة الالغام ساشا لوجي ورئيس المركز الفلسطيني لمكافحة الالغام العميد جمعة موسى ود. لؤي زعول مدير دائرة العلاقات العامة في محافظة بيت لحم والعديد من ممثلي الاجهزة الامنية والمؤسسات المحلية والخاصة و المجالس القروية التي تنتشر فيها حقول اللغام .

 

وافتتح المؤتمر د. زعول ناقلا تحيات المحافظ اللواء جبرين البكري محافظ بيت لحم وتمنياته الخروج بالفائدة للجميع في الجانب التوعوي حول آفة الالغام وسبل مكافحتها مثمنا دور المركز الفلسطيني لمكافحة الالغام والجهد الحقيقي وتعاونه مع وزارة الداخلية لحماية الكل الفلسطيني والممتلكات المجتمعية ومختلف مكونات المجتمع الفلسطيني والدعم الكامل لكافة الخطوات التي تخفف عن ابناء الشعب الفلسطيني معاناته في جانب آفة الالغام مؤكدا الحق في الحياة و التحرك بحرية على كل الاراضي الفلسطينية التي يتنقل بها اطفالنا خاصة في الارياف والتي كانت تشكل تهديد حقيقي على حياتهم، كما اكد د. زعول على ضرورة التعاون مع كل الجهات للنهوض بواقع آمن يحفظ كيان المواطنين مع العمل الدائم على تفعيل برامج التوعية في كل موقع على خطورة تلك الحقول.

 

وتحدث لوجي الى اهم انجازات مؤسسته unmas  و تسليم العديد من المناطق نظيفة من الالغام مثمنا دور المؤسسات الفلسطينية لمكافحة الالغام  وعلى رأسها محافظة بيت لحم والمحافظ البكري في تذليل العديد من العقبات للوصول الى نزع الالغام من العديد من المناطق خصوصا قرية حوسان والتأكيد على خلوها بالكامل من الالغام .

 

واكد لوجي على تحقيق اهداف كثيرة قامت بها مؤسسته في الضفة الغربية وقطاع غزة في العامين 2014- 2015 خصوصا تطهير منطقتي النبي الياس وقرية حوسان بالتعاون مع المركز الفلسطيني لمكافحة الالغام وهذه المرة الاولى التي تتم فيها تطهير مناطق بالكامل ويستطيع اصحاب الاراضي العودة الى اراضيهم والقيام بزراعتها بأمان

 

واكد جمعة موسى على وجود كارثة حقيقية في فلسطين بوجود 81 حقل الغام في المناطق الفلسطينية تمتد من جنين بوجود 16 حقل حتى الخليل و 43 حقل في اريحا و23 حقل في طوباس وتختلف  اعداد الالغام في كل حقل ، ويصل تقدير عدد الالغام من مليون الى مليون ونصف لغم في كافة الحقول الواحد والثمانون

 

وتمنى موسى حماد احد ضحايا الالغام في كلمته امام المؤتمر التوعوي الاستمرار في الجهود لتنظيف الافة التي حولت السعادة الى عيش مؤلم بسبب الالغام مثمنا دور جهات الاختصاص في العمل قدماً لفلسطين آمنة من هذه الافة

 

وعرض خلال اللقاء فلم يوثق عمل مؤسسات unmas  والمركز الفلسطيني لمكافحة الالغام تركزت حول البحث والاتلاف لمخلفات الالغام في العديد من المناطق على مدار سنوات

 

فيما قدمت في نهاية اللقاء  مؤسسة unmas  والمركز الفلسطيني لمكافحة الألغام شهادة خلو من الالغام لمجلس قروي حوسان التي من خلالها يستطيع  المواطنين العمل في أراضيهم    ، الى جانب ذلك فقد سلم مجلس قروي حوسان هدايا رمزية لمؤسسات مكافحة الألغام على أدائها المتميز وتوفير الامن للمواطنين

 

 

 

 

 

شـــارك

أضف تعليق