معايعة : وفد من الإعلاميين الرومانيين في ضيافة فلسطين

0

استقبلت وزيرة السياحة والآثار  رُلى معايعة وفد من 30 إعلامي روماني، يمثلون عدد من الوكالات الإعلامية الرومانية المتخصصين في الكتابة عن القطاع السياحي، وذلك بمركز السلام بمدينة بيت لحم وبحضور ممثلة رومانيا لدى فلسطين  كارمن موكانو والدكتور محمود خليفة وكيل وزارة الاعلام  جورج ابوعيطة رئيس جمعية الفنادق العربية  سامي خوري رئيس جمعية السياحة الوافدة والمقدم زياد الخطيب مدير شرطة السياحة والاثار والمستشار عاصم الكردي من كادر سفارة فلسطين لدى رومانيا، بالإضافة لعدد من مسؤولي القطاع السياحي الفلسطيني الخاص، حيث يزور هذا الوفد فلسطين بالتعاون بين وزارة السياحة والآثار وسفارة دولة فلسطين في رومانيا والقطاع السياحي الفلسطيني الخاص.

بالبداية رحبت  معايعة بالإعلاميين الروماني في فلسطين وبالأخص في مدينة بيت لحم عاصمة الميلاد، والتي تحتضن أقدس كنائس العالم بالإضافة للعديد من المواقع السياحية والأثرية والدينية الفريدة على مستوى العالم، داعية الوفد الإعلامي لنقل صورة حقيقة للأوضاع السياحية التي تمر بها فلسطين وما يمتلكه القطاع السياحي الفلسطيني الخاص من إمكانيات ومقومات تؤهله ليكون القطاع السياحي الأهم على مستوى المنطقة، مؤكدة بان فلسطين وكافة المدن الفلسطينية هي مدن أمنة ومفتوحة لاستقبال كافة الوفود السياحية.

وبينت معايعة للإعلاميين الرومانيين أهمية فلسطين كمقصد سياحي ديني مستقل على مستوى العالم، هذه الأهمية والتي أهلت فلسطين لتكون صاحبة الريادة في مجال استقطاب السياحية الدينية، مطلعة إياهم على أخر تطورات القطاع السياحي الفلسطيني من مشاريع ونشاطات وبرامج ترويجية من شانها رفع أعداد السياح القادمين لفلسطين وأعداد السياح المقيمين في الفنادق الفلسطينية، وما لذلك من اثر في تطوير مصدر من مصادر الدخل القومي الفلسطيني لدولة فلسطين.

 

وشكرت الوزيرة معايعة كل القائمين على تنظيم هذه الزيارة مشيرة الى جهود السفير فؤاد كوكالي سفير دولة فلسطين لدى رومانيا و كادر السفارة وجهود القطاع الخاص في استضافة هذا الوفد .

 

وبدوره، شكر الوفد الإعلامي الوزيرة معايعة على حفاوة الاستقبال، مؤكدين على أهمية زيارة فلسطين وبالأخص مدينة بيت لحم، هذه المدينة التي شهدت أهم حدث في تاريخ الديانة المسيحية، بالإضافة للصور التي سينقلها الإعلاميين الرومانيين لبلادهم، هذه الصورة التي تؤكد على أن فلسطين مقصد سياحي امن وغني بالحضارة والتاريخ والثقافة.

وتطرق الدكتور محمود خليفة وكيل وزارة الاعلام للاجراءات الاسرائيلية بحق القطاع السياحي الفلسطيني بالاضافة لسياسة الاستحواث والهيمة والعراقيل والمعيقات التي اساسها استمرار الاحتلال والاستيطان وجدار الضم والتوسع .

 

وقدم  سامي خوري ممثلا عن جمعيات القطاع السياحي الفلسطيني الخاص عرضا عن مقومات السياحة الفلسطينية وما تمتلكة فلسطين من بنيه تحتية وما تقدمة فلسطين من انماط و برامج سياحية قادرة على استقطاب الوفود السياحية .

 

وقد عبرت ممثلة ورمانيا لدى فلسطين عن سعادتها وشكرها لوزيرة السياحة والاثار على هذهه اللفتة و تنظيم هذه الزيارة و متمنية النجاح و التوفيق للوفد في زيارته

 

وتم خلال الحفل تقديم عرض مصور عن مقومات القطاع السياحي الفلسطيني بالإضافة لفيلم مصور عن فلسطين بالاضافة لافساح المجال للاعلاميين لتوجيه الاسئلةللوزيرة معايعة من اجل فهم الواقع السياحي الفلسطيني بشكل افضل

 

و تجدر الاشارة الى ان زيارة هذا الوفد قد تمت بالتعاون ما بين وزارة السياحة والاثار و سفارة فلسطين لدى رومانيا حيث كان قد اكد السفير فؤاد كوكالي على اهمية هذه الزيارات للوفود الاعلامية و التي تساهم في اعطاء الصحفيين الصورة الحقيقة عن فلسطين و قطاعها السياحي و ما تمتلكة من مقومات سياحية.

شـــارك

أضف تعليق