لقاء لجمعية المرأة الفلسطينية حول الانتهاكات الاسرائيلية في ظل الوضع الراهن

0

بيت لحم – نظمت جمعية المرأة العاملة الفلسطينية للتنمية فرع بيت لحم لقاءا موسعا تحت عنوان الانتهاكات الإسرائيلية في ظل الوضع الراهن وذلك بحضور ممثلين عن محافظة بيت لحم ونادي الاسير والهيئة المستقلة لحقوق الانسان وممثلين عن القوى الوطنية وتجمع المؤسسات النسوية
وافتتحت اللقاء منسقة الحدث عن جمعية المرأة وجدان العزة بالترحاب بالحاضرين موكدة ان الاحتلال استهدف خلال الشهرين المنصرمين كافة اشكال وشرائح المجتمع الفلسطيني باطفاله ونساءه ومسنيه لم يرحم شجرا او حجرا اضافة الى الاعتداء المتواصل واليومي على كافة مكونات شعبنا
حيث تحدث د لؤي زعول مدير العلاقات العامة في محافظة بيت لحم حول الانتهاكات الإسرائيلية اليومية بحق ابناء شعبنا وتقييد حرية الحركة والتنقل على الشوارع بين المدن وتأثير الجدار الفاصل على المواطن الفلسطيني الذي يعاني الامرّين للوصول الى ارضه الى جانب الاعتداءات المستمرة من قبل الاحتلال ومستوطنيه خاصة في هذه الفترة التي شهدت الكثير من الاعتداءات على المواطنين سواء باطلاق النار او الاعتقال او الاعتداء بالضرب وانتهاك حقوق الانسان من قبل الاحتلال حيث ان الجميع شركاء في حمل المسؤولية المجتمعية والوطنية بما يخدم الوطن ويحقق الحرية لشعبنا كل في موقعه
من جانبه شرح عبد الله الزغاري مدير نادي الاسير في الضفة المعاناة التي يتعرض لها الاسرى الفلسطينيون من قبل إدارات السجون والتنكيل بهم الى جانب التقصير المتعمد بحق المرضى منهم ورفع الاحكام والغرامات والعزل الانفرادي داعيا المجتمع الاوروبي للضغط على اسرائيل والنظر في سياساتها اتجاه اسرانا حيث بلغ عدد الاسرى حتى اليوم ما يقارب 8700 منهم 2000 اسير خلال الشهرين الحاليين
وعن الهيئة المستقلة لحقوق الانسان قدم علاء غنايم شرحاً عن الهيئة و نشأتها و القضايا التي تهتم بها و من ضمنها مراقبة مدى امتثال السلطة الوطنية الفلسطينية ومؤسساتها للقانون الأساسي الفلسطيني، والمعايير الدولية لحقوق الإنسان، من خلال رصد وتوثيق الانتهاكات وتلقي الشكاوى، ومتابعتها، والتدخل القضائي، ومراجعة التشريعات لضمان مواءمتها لمنظومة الحقوق والحريات، ونشر ثقافة حقوق الإنسان بالتوعية والتدريب، لتصبح تلك الثقافة جزء من النسيج ألقيمي للثقافة الفلسطينية، وذلك بواسطة برامج فاعلة وعمل كفؤ وقادر على الاستمرار،

وأكد غنايم على أن الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان تتمتع بالعضوية الكاملة في اللجنة التنسيقية الدولية للهيئات الوطنية لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة، و أنها تسعى إلى تكوين مجتمع فلسطيني حر، تتأصل فيه قيم العدالة والحرية وحقوق الإنسان لتصبح جزءً من نسيجه الثقافي مع ضرورة توثيق كل الاعتداءات الاسرائيلية بحق شعبنا لتقديمها لمحكمة الجنايات الدولية
مازن العزة ممثل عن هيئة مقاومة الجدار اشار الى اقدام الاحتلال في الفترات الاخيرة الى رفع وتيرة التعذيب والاضهاد بكافة اشكاله بحق كل ما هو فلسطيني دون تميز العمر والاستيلاء على الممتلكات بحجج كاذبة واغلاق الطرقات بما في ذلك التعمد الى فتح نيرانه على البيوت الفلسطينية ورش الغاز والمياه العادمة في سياساتها للعقوبات الجماعية اضافة الى المصادرة المستمرة للاراضي بهدف انشاء الجدار العنصري الذي يشكل ضغط اضافي على المواطن الفلسطيني والحد من حركته ووصوله الى ممتلكاته

12289550_10207110417752939_6322254928187048754_n 12299162_10207110394672362_532523556906527424_n

شـــارك

أضف تعليق